Season 14 Innovators

ملف

محمد طاهري صقلي

المنتج
متتبع العين للمساعدة في قراءة تخطيط القلب
البلد
المغرب

نبذة عن المشترك

منذ صغره كان محمد صقلي يحلم بالسير على خطى الكثيرين من أقاربه الذين عملوا في قطاع الرعاية الصحية في المغرب، ويتطلع إلى المساهمة في خدمة مجتمعه، فقرر صقلي دراسة الهندسة والتي اشبعت شغفه بالرياضيات، ولكن لطالما كان له شغف أخر - علم الأحياء.

خلال مسيرته وجد صقلي طريقة أخرى لتحقيق حلم طفولته، وبصفته طالب دكتوراه في علوم وهندسة الكمبيوتر في جامعة حمد بن خليفة  في قطر، عكف على الاستفادة من منظومة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع للخوض في أسرار العلوم الطبية، وقام بزيارات منتظمة إلى وايل كورنيل للطب - قطر، لحضور الندوات والمناقشات وإجراء البحوث في مرافقهم.

ولم يتوقف الشاب المغربي الطموح عند هذا الحد، بل انتهز الفرصة ليكون على مقربة من العديد من الجامعات العالمية، وكرس وقته لتشرب المعرفة في مجالات متعددة. ويعتقد محمد أن مؤسسة قطر وفرت له جميع السبل المتاحة، بما في ذلك من مكتبات، ومرافق بحوث، وخبراء، وأساتذة وزملاء، ليشبع شغفه بالعلوم والبحوث، أثناء دراسته للهندسة في جامعة حمد بن خليفة. 

وخلال حضوره لإحدى ندوات كلية وايل كورنيل للطب - قطر، ولدت عند محمد فكرة مشروع للموسم الرابع عشر من برنامج نجوم العلوم، والتي تعد فرصة ثمينة له لتسخير خبراته الهندسية في خدمة شغفه بالعلوم الطبية!

لمحة عن المشروع

يعد «مخطط كهربية القلب» من أدوات الطب الحديث البالغة الأهمية، إذ يشكل اختباره البسيط والفعال الأساس لأي تقييم أولي لصحة قلب الإنسان، وذلك باستخدام أقطاب كهربائية متصلة بشكل دقيق بجلد المريض لتسجيل النشاط الكهربائي للقلب. تساعد هذه الرسوم البيانية المتتابعة الأطباء والممارسين الصحيين في اكتشاف أمراض القلب المحتملة، وإجراء التشخيصات المدروسة، ووصف خطط العلاج المناسبة لمرضاهم.

ومن هنا برزت أهمية إتقان أطباء القلب والأطباء العامين والممرضات لقراءة وفهم بيانات «مخطط كهربية القلب» المتزامنة بشكل صحيح، إذ يمكن أن يؤدي أي خطأ في رصد العلامات المقلقة في البيانات إلى عواقب وخيمة على صحة المريض على المدى الطويل.

ولذلك يهدف مشروع "متتبع العين للمساعدة في قراءة تخطيط القلب" إلى تقديم إرشادات مفصلة إلى طلاب الطب حول طريقة النظر أثناء قراءة بيانات تخطيط القلب من الشاشة، وذلك عن طريق تتبع حركات عين الطالب أثناء تحليله للرسوم البيانية، واستخدام الذكاء الاصطناعي لتسليط الضوء على مناطق محددة من البيانات الهامة التي قد تفوتهم، وبالتالي التأكد من قدرتهم على تشخيص أي مشاكل قلبية محتملة بدقة.

أثر المشروع

يقدم المشروع لكليات الطب في جميع أنحاء العالم فرصة الاستفادة من "متتبع العين للمساعدة في قراءة تخطيط القلب" لإعطاء المدربين معلومات تساعدهم على توجيه طلابهم بشكل أفضل خلال عملية قراءة وفهم «مخطط كهربية القلب»، وبالتالي خلق بيئة تدريب أكثر تفاعلية لموظفي الطاقم الطبي المستقبليين.

كذلك يمكن للجهاز أن يجعل التدريب على تخطيط القلب في متناول مزيد من طلبة الطب على اختلاف اختصاصاتهم، مما يضمن تأهيل مجموعة أكبر من ممارسي الرعاية الصحية لمساعدة زملائهم في إجراء هذا الاختبار الهام.

وبالتالي فإن اختراع محمد سيضمن للمرضى الذين يعانون من أمراض القلب في العالم العربي وخارجه تلقي الاستشارة والعلاج الصحيح بثقة واطمئنان.