مقدم البرنامج

خالد الجميلي

التخصص
صحافي قطري

غطت المسيرة المهنية الواسعة التي يتمتع بها خالد الجميلي، الإعلامي القطري والشخصية التلفزيونية المعروفة، العديد من أنواع وسائل الإعلام. فقبل أن يصبح معروفاً من خلال تقديم برنامج نجوم العلوم بطريقة مشوقة منذ الموسم الأول، سافر الجميلي إلى مختلف أصقاع العالم كمراسل رياضي بارز.

بدأ خالد الشاب الذي يبلغ من العمر53 عاماً مشواره الإعلامي بالرياضة من خلال تغطيته لبطولات محلية ودولية عديدة مثل دورة الألعاب الآسيوية ٢٠٠٦ في الدوحة، وكأس الأمم الإفريقية لكرة القدم ٢٠٠٨ في غانا، وبطولة أمم أوروبا لكرة القدم في سويسرا والنمسا، ودورة الألعاب الأولمبية في بكين عام ٢٠٠٨. وساهمت تغطيته لهذه الفعاليات والبطولات أثناء فترة عمله في قناة "الدوري والكأس" في تطوير إمكانياته وقدراته كإعلامي ومحاور. في ذات الوقت،إذ كان الجميلي أول إعلامي شاب قطري يعمل في القسم الفرنسي في إذاعة قطر كمقدم فقرات وبرامج حوارية..

 

عام 2012 شكل نقلة نوعية في مشواره، حيث انضم الجميلي للجنة العليا للمشاريع والإرث، الهيئة المسؤولة عن الإشراف على المشاريع المرتبطة باستضافة قطر لنهائيات كأس العالم لكرة القدم في عام ٢٠٢٢، بصفته مديراً للتواصل المجتمعي حيث يلعب دوراً رئيسياً في جعل المجتمع جزءً لا يتجزأ من تنظيم واستضافة البطولة.

 

واستكمالاً للخط ذاته في مجال العلاقات العامة والإعلام، انضم الجميلي في 2018 إلى المجلس الوطني للسياحة رئيساً لقسم العلاقات العامة حيث يساهم بجهوده في تشكيل صورة مميزة لقطر كجهة متميزة على خارطة السياحة العالمية. ويقدّم خالد الجميلي برنامج نجوم العلوم منذ إطلاقه من قِبل مؤسسة قطر في عام ٢٠٠٩. وفي تعليقه على مشاركته في البرنامج، قال الجميلي: "إنني فخور للمشاركة في برنامج نجوم العلوم، لما له من دور هام في تسريع تطوير الجيل القادم من المبتكرين في المنطقة".